الطبيعة والغذاء

Nature & Food

في السنوات الأخيرة ارتفعت نسبة تناول المأكولات السريعة وخصوصا عند الشباب، وأصبحت عواقب تلك الأطعمة ودورها في ما يعرف بأمراض الرفاهية يشكل التحدي الأكبر بالنسبة للأطباء والمختصين في الصحة العامة.

إن العودة إلى الطبيعة والأرض وخيراتها ومزروعاتها الخالية من الأسمدة، تعد الملاذ الأول لصحة سليمة وحياة أفضل في ظل الأمراض التي تنهش في المجتمعات.

فالطبيعة التي انعم الله علينا بها هي صيدلية الله عز وجل وهي مصدر الدواء الناجع لكل داء، فما انزل الله داء إلا وجعل له الدواء، ومن الجدير بالذكر إن معظم النباتات الطبية تحتوي على أكثر من مادة فعالة، وبالتالي يكون لها عدة استطبابات في آن واحد

وتتجلى قدرة الله عز وجل إن تجعل من تركيزات المواد الفعالة لهذه النباتات متوازنة ومخففة ويمكن للجسم البشري أن يتعامل معها برفق والمعالجة بالنباتات الطبية تكون على شكل وقاية ومعالجة.


وأخيراً وليس آخراً... من الضروري التوازن والتنوع في غذاء الفرد ،مع إعطاء الأولوية للمأكولات الطبيعية الخالية من الدهون والمواد الحافظة.

٤٠ شارع أحمد فخري, الدور الثالث, مكتب رقم ٧, مدينة نصر, القاهرة, مصر

٩٠١٥ ٧٧٧٧ ٠١٢ ٢+