العودة الى الطبيعة

Back To Nature

حقيقة لا تخفى عننا جميعاً بأننا نشعر بالكثير من المشاعر الإيجابية عند التعامل مع الطبيعة مباشرة، فوجودك من حين لآخر في أماكن طبيعية مثل الشواطىء والسهول الخضراء والحدائق وغيرها يمكنه بكل بساطة أن يحسن مزاجك وصحتك وعلاقتك بالعالم، وفيما يلي بعض أهم الأسباب التي تجعل الخروج إلى الطبيعة شيئاً لا غنى:

1- الخروج إلى الطبيعة يحسن من صحة القلب والرئتين: وقد أظهرت آخر الدراسات أن معدلات الإصابة بأمراض القلب والجهاز التنفسي تزيد في الأماكن التي يقل فيها وجود النباتات والأشجار.

2- الأماكن الخضراء تقلل إحساسك بالتوتر والقلق: وذلك لأن هرمون التوتر يتم إفرازه بمعدلات طبيعية، على عكس ما يحدث في الحجرات الأسمنتية الصماء وإيقاع المدينة السريع، قليل من الطبيعة سيقلل توترك حتماً.

3- الطبيعة تزيد من قدرتك على الإبداع: الإبتعاد قليلاً عن كل تلك الأجهزة الإلكترونية التي صار إستخدامها جزءاً أساسياً من علاقتنا بالعالم، وقضاء بعض الوقت في أحضان الطبيعة يزيد قدرتك على الإبداع بنسبة 50% طبقاً لآخر الدراسات.


4- الطبيعة هى أفضل معالج نفسي: مجرد وجودك في الأماكن الطبيعة يحسن حالتك المزاجية ويؤدي لتقليل إحساسك بكثير من المشاعر السلبية كالإحباط والإكتئاب ويجعلك أكثر نشاطاً وإقبالاً على التمتع بالحياة.

5- الطبيعة تساعدك علي التخلص من الأرق: قليل من المشي في أماكن طبيعية مثل السهول أو الغابات يمنحك نوماً عميقاً مريحاً بلا أرق، ونوم صحي يعني حياة أفضل على كل المستويات.

6- الطبيعة تزيد من مناعتك ضد الأمراض: ممارسة رياضة المشي في أماكن طبيعية بصورة منتظمة يجعلك أكثر مناعة ضد كثير من الأمراض الخطيرة ويقلل إحتمالات الإصابة أمراض مثل السرطان بنسبة 50%.

7- كما أن الطبيعة تتيح لك فرصة للتأمل والإسترخاء: الإتصال بطاقاتك الداخلية وطاقة الكون من حولك هى تجربة مجددة للقلب والعقل والروح.

٤٠ شارع أحمد فخري, الدور الثالث, مكتب رقم ٧, مدينة نصر, القاهرة, مصر

٩٠١٥ ٧٧٧٧ ٠١٢ ٢+